قضايا وأراء

مسرحية «علقوا.. ما علقوا»! - سعد الدوسري

أكثر مسرحية اجتماعية كوميدية، يمكن أن تحضرها، هي تلك التي يعرضها الواقع، في الليلة التي يشتبه أن تكون تمهيداً لتعليق الدراسة، صباح اليوم التالي. في تلك المسرحية، تتصارع شخصيات المسرحية صراعاً درامياً شديداً.

التعميم والتخصيص والتنميق في الخطاب - د. حمزة السالم

يُستخدم أسلوب التعميم والتخصيص في الخطاب، في مواضعه المناسبة، من أجل الإيضاح لا من أجل الإيهام والتشويش، إلا إذا كان الإيهام والتشويش هو غرض الخطاب. ومن خصوصياتنا التي نختص بها عن العالم، استخدامنا المقلوب لمفهوم التخصيص والتعميم في الخطاب.

الراحلون بلا تكريم! - خالد بن حمد المالك

تقترب ساعة الرحيل لهذا أو ذاك من أبناء وبنات الوطن، آباء وأمهات وأبناء وأشقاء وشقيقات وأصدقاء وزملاء، بمرض يدني أيَّاً منهم من القبر لتعذُّر العلاج ووصول الحالة الصحية إلى مرحلة متقدّمة استسلم معها الأطباء وسلَّموا بعجزهم في العثور على علاج لمريضهم.

ديربي العاصمة لم ينجح أحد - عبد العزيز بن علي الدغيثر

(بصراحة).. لم ترتق مباراة قطبي العاصمة الهلال والنصر مساء الخميس الماضي فنياً إلى المستوى المأمول والذي توقعه الجميع عطفاً على الكم الهائل من التعاقدات والتبديلات الفنية التي أجراها كل من الفريقين في الاستقطابات الشتوية، حيث لعب وقدم النصر كل ما لديه في الشوط الأول فقط، حيث استطاع أن يخرج متقدماً…

برامج التلفزيون الثقافية والتنوير! - رقية سليمان الهويريني

إن ابتعاد بعض البرامج الثقافية التلفزيونية عن تنوير الناس والعمل لأجلهم ونشر الوعي والتواصل معهم؛ كشف عن وجود هُوة عميقة بينها وبين المجتمع، فظهر عجزها وابتعادها عن فعاليات الشارع المتسارعة، وهو ما يدعو للمطالبة بمراجعة أدائها ودورها التنويري، والسعي لاستعادته برتق تلك الفجوة.

إيران في الداخل والخارج - د.محمد بن عبدالرحمن البشر

إيران في سياستها الخارجية تعتمد على تصدير الثورة، وقد يخفى على البعض كنه هذه الثورة، وغايتها، ووسائل وأدوات تصديرها، فهي في حقيقة الأمر ثورة شعوبية، ترنو إلى حلم سابق ما زال يعشعش في أذهان الكثير من القيادات الإيرانية الفاعلة، ولعل الحلم في سيطرة العنصر الفارسي على بقاع كثير من العالم…
اشترك في هذه التغذية الأخبارية