جماهير برشلونة تتحدى يويفا

جماهير برشلونة تتحدى يويفا
إحدى اليافطات التي رفعها جمهور برشلونة وفيها ترحيب بالمتابعين في جمهورية كتالونيا

ظهرت لافتات سياسية جديدة في مدرجات ملعب كامب ناو خلال المباراة الأولى لبرشلونة في دوري أبطال أوروبا تدعو سكان إقليم كتالونيا للتمسك بموقفهم من الانفصال عن دولة إسبانيا مهما كانت العواقب التي ستطول ناديهم المنتمي للإقليم منذ عام 1899 عندما أسسه رائد كرة القدم السويسرية جوان غامبر.

وكُتب على لافتة ملونة بالأحمر والأبيض كلمة “SOS democracy” أي “أنت الديمقراطية” بالإسبانية، في إشارة إلى أهمية تطبيق حق تقرير المصير باللجوء إلى صناديق الاقتراع وتحقيق المطلب العام للشعب الكتالوني بالانفصال.

أما اللافتة الثانية التي لونت بالألوان المفضلة لإقليم كتالونيا (الأصفر والأسود والأحمر) فكُتب عليها عبارة “أهلاً بكم في جمهورية كتالونيا” باللغة الإنجليزية “Welcome To The Catalan Republic”، وهي رسالة واضحة إلى إسبانيا حكومةً وشعباً بأن الإنفصال بات وشيكاً.

فيديو: هيغواين وحركة غير أخلاقية لجماهير برشلونة
أهداف مباراة سيلتك وباريس سان جيرمان 0-5 دوري أبطال أوروبا
أهداف مباراة تشيلسي وكاراباغ 6-0 دوري أبطال أوروبا
أهداف مباراة بايرن ميونيخ وآندرلخت 3-0 دوري أبطال أوروبا
أهداف مباراة مانشستر يونايتد وبازل 3-0 دوري أبطال أوروبا

وهذه ليست المرة الأولى التي تنتشر فيها لافتات وأعلام سياسية عبر مدرجات ملعب كامب ناو أو في مباريات برشلونة بمنافسات دوري أبطال أوروبا، ففي الموسم الماضي، حمل 30 ألف مشجعاً علم إقليم كتالونيا الأصفر والأحمر خلال المباراة أمام سيلتك.

وعبر عشاق البارسا وقتها عن تحديهم لسياسات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بعد أن تم تحذيرهم في عدة مناسبات من رفع مثل هذه الأعلام المطالبة بالانفصال عن إسبانيا، على اعتبار أنها “إشارات سياسية” لا علاقة لها بكرة القدم والرياضة.

ورد عشاق برشلونة وقتها بنشر الأعلام فيما بينهم بكثافة وإطلاق صافرات استهجان أثناء عزف نشيد دوري أبطال أوروبا، وهتفوا بعبارة “يويفا هي المافيا”.

وبذلك سيضع جماهير النادي الكتالوني يويفا في مأزق جديد أمام الرأي العام، بعد انتشار الإشارات السياسية في ملعب كامب ناو خلال المباراة التي فاز بها برشلونة على يوفنتوس بثلاثية نظيفة ليلة أمس.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى