جورج كلوني يدعم ميريل ستريب!

جورج كلوني يدعم ميريل ستريب!
الممثل الأمريكي جورج كلوني

علّق الممثل الأمريكي جورج كلوني على هجوم الرئيس الأمريكي المُنتخب دونالد ترامب على نجمة هوليوود ميريل ستريب، ردًا على توبيخ الأخيرة له لسُخريته من أحد المُصوّرين المُعاقين.

وقال كلوني، ساخرًا من وصف ترامب لميريل بأنها (تُبالغ في تقدير نفسها): "لطالما قُلت ذلك عن ميريل"، خلال الاحتفال بالفيلم الوثائقي "الخوذ البيضاء" يوم الإثنين.

وتابع: "رُبما تكون ميريل أكثر النجمات اللائي يبالغن في تقدير أنفسهن طوال الوقت. تعاونت معها في فيلم "مستر فوكس الرائع"، وظهرنا فيه زوجًا وزوجة، ولا أخفيكم أمرًا، حتى وهي تجسد دور حرم فوكس، كانت تبالغ في تقدير نفسها"، قالها بابتسامة ساخرة. "أليس من المُفترض أن تقوم بإدارة البلاد؟"، هكذا سأل كلوني ترامب بلهجة بلاغية.

وكانت الممثلة الأمريكية ميريل ستريب قد اغتنمت فرصة إلقائها كلمة خلال حفل توزيع الجوائز، لتوبيخ الرئيس الأمريكي المُنتخب دونالد ترامب، بالإشارة إلى سخريته من مُراسل معاق خلال تجمع انتخابي، واصفة إياه بأنه الأداء الذي لا يُنسى في عام 2016.

وقالت ستريب، (67 عامًا)، في كلمتها بعد تسلمها لجائزة سيسل بي دوميل عن مُجمل أعمالها: "هُناك أداء واحد أصابني بالذهول خلال هذا العام. ليس لأنه جيّد، فلم يكن هناك شيء جيد فيه، لكنه كان مؤثرًا ونجح في إضحاك الجمهور المستهدف حدّ ظهور أسنانه".

وتابعت: "بدا هذا الأداء في اللحظة التي قام فيها الشخص الذي يسعى للجلوس على المقعد الأكثر احترامًا في الدولة بتقليد صحفي معاق، شخص لا ينافسه في النفوذ والسلطة والقدرة على الرد. انفطر قلبي تقريبًا أثناء متابعة ذلك، ولم أقدر حتى الآن على محوه من عقلي، لأنه لم يكن فيلمًا، بل واقعًا حقيقيًا"، في إشارة واضحة للرئيس الأمريكي المُنتخب.

وأضافت: "عندما تصدر إهانة للناس من شخصية عامة، فهذا يُعد بمثابة إذن للآخرين للتصرّف على النحو نفسه"، مُشيرة إلى أن عدم الاحترام يجلب عدم الاحترام، والعنف يجلب العنف. وأن القوي حينما يستغل مركزه في الإساءة إلى الآخرين تعم الخسارة على الجميع. "نعم، تعايشوا مع ذلك".

وفي الوقت نفسه، لمحت ستريب إلى أن العداء الذي أظهرته حملة ترامب الانتخابيّة تجاه الأجانب يتنافى جملة وتفصيلًا مع خلفيّات نجوم هوليوود التي تتسم بالتنوّع والثراء، قائلة إن: "هوليوود تعج بالغرباء والأجانب، وإذا ركلناهم جميعًا خارج البلاد، لن يكون لدينا ما نُشاهده سوى الفنون القتالية ومباريات كرة القدم".

على الجانب الآخر، ردّ ترامب على الممثلة الأمريكية في تغريدات على حسابه على موقع تويتر، في ثلاث تغريدات متوالية، قائلًا "ميريل ستريب، واحدة من أشهر نجمات هوليوود، لا تعرفني، ومع ذلك هاجمتني الليلة الماضية خلال حفل توزيع جوائز الغلودن غلوب." وتابع: "إنها واحدة من (إمّعات) هيلاري اللائي فقدن الكثير".

وأضاف: "للمرة المئة أكرر أنني لم أسخر من صحفي معاق، وإنما أظهرت له أنه يتذلل حينما قام بتغيير قصة عمرها 16 عامًا، قام بكتابتها بُغية إظهاري شخصًا سيئًا، في إطار سياسات الإعلام غير النزيه".


ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى