الاتحاد الأوروبي يعرب عن قلقه جراء اعتقال واستهداف إسرائيل لقاصرين فلسطينيين

الاتحاد الأوروبي يعرب عن قلقه جراء اعتقال واستهداف إسرائيل لقاصرين فلسطينيين

رام الله - واس:

أعرب ممثل الاتحاد الاوروبي، عن قلقه جراء الاعتقالات الإسرائيلية بحق قاصرين هما عهد التميمي، وفوزي الجنيدي، بالإضافة إلى قيام قوات الاحتلال بإطلاق النار على الفتى الفلسطيني القاصر مُصعب التميمي البالغ من العمر (17) عاماً خلال الاحتجاجات في الضفة الغربية المحتلة مطلع الشهر الجاري مما أدى إلى مقتله.

وأكد ممثل الاتحاد الأوروبي وبعثات دول الاتحاد في القدس ورام الله في بيان أمس أن عدد الأطفال الفلسطينيين المُعتقلين حالياً في مراكز الاعتقال الإسرائيلية يُقَدَّر بأكثر من 300 طفل.

واستشهد مساء أمس فتى فلسطيني وأصيب ثلاثة آخرون بجروح، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وأفادت مصادر طبية في مستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح وسط القطاع، باستشهاد الفتى أمير عبدالحميد أبومساعد (16 عاماً)، نتيجة إصابته برصاصة في صدره، إلى جانب إصابة ثلاثة آخرين بجروح، وصفت جروح أحدهم بالخطيرة، خلال مواجهات شرق مخيم البريج.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى