انتهاء أزمة القس بين أمريكا وتركيا

انتهاء أزمة القس بين أمريكا وتركيا

اسطنبول - واشنطن - د ب أ:

عاد القس الأمريكي أندرو برانسون الذي احتجز لعامين في تركيا على خلفية اتهامات بممارسة أنشطة مرتبطة بالإرهاب إلى الولايات المتحدة أمس بعد أن رفعت تركيا الإقامة الجبرية عنه وأطلقت سراحه.

وقد استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب برانسون في البيت الأبيض الذي أشار إلى أنها خطوة كبرى إلى الأمام في العلاقات مع أنقرة. وقال ترامب لبرونسون خلال الاستقبال: (أنت لك مكانة خاصة جداً جداً لنا جميعاً). وأضاف ترامب أن الجانبين تفاوضا (طويلاً وبصعوبة)، لكنه قال إنه لم يتم دفع فدية.

وشكر القس برانسون ترامب على الجهود التي بذلها من أجل تسهيل إطلاق سراحه بعد أن سجن لنحو سنتين في إطار قضية إرهاب وتجسس أدت إلى أزمة دبلوماسية كبيرة بين أنقرة وواشنطن.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى