الخميس, فبراير 02, 2023
الجمعة, 20 يناير 2023 06:00

صندوق الفعاليات لخدمة المجتمع - د.عبدالعزيز الجار الله

د.عبدالعزيز الجار الله

أعلن سمو الأمير محمد بن سلمان آل سعود ولي العهد - حفظه الله - يوم الثلاثاء الماضي 17 يناير 2023، عن إطلاق صندوق الفعاليات الاستثماري تطوير بنية تحتية لدعم قطاعات: الثقافة، والسياحة، والترفيه، والرياضة.

يعمل هذا الصندوق (الفعاليات الاستثمارية) على إيجاد أرضية وبنية تحتية لقطاعات: الثقافة، والسياحة، والترفيه، والرياضة. وهي تشكل روافد رئيسة لتحقيق رؤية السعودية 2030، وتحقق مستهدفات تحسين جودة الحياة بالمملكة، كما أنها تغذي توجهات اقتصادية تقوم على تنويع مصادر الدخل غير النفطية للمملكة، لما تكون عليه المملكة ما بعد النفط.

وهي أيضاً - صندوق الفعاليات الاستثماري - المشروع الاجتماعي الذي يلبي رغبات قطاع واسع من المجتمع بصفته أحد المسارات الاجتماعية من رؤية السعودية 2030 أوكما إشار إليه المشروع إلى 2045 بانعكاساته بالداخل وعلى الاقتصاد المحلي، فمحور الصندوق يستهدف تطوير مجالات اجتماعية واقتصادية هي الثقافة المحلية للمجتمع الذي سيكون مسوقاً داخلياً وخارجياً عبر ذراع الإعلام للرؤية السعودية، كذلك السياحة التي وضعت لها هدفا استقطاب 100 مليون سائح وزائر، وأيضاً الترفيه الذي يمثل شبكة الأنشطة والفعاليات لتي تقوم عليها تحسين أنماط الحياة لمجتمعنا والزوار ممن اختاروا المملكة وجهة للسياحة، أما الرياضة فأصبحت محوراً هاماً لخلق اقتصاد محلي ودولي نتيجة لارتباط الرياضة بالاستثمار العالمي.

يهدف صندوق الفعاليات الاستثماري إلى:

- بناء شراكات استراتيجية لتعظيم الأثر في القطاعات المستهدفة.

- زيادة فرص جذب الاستثمارات الخارجية.

- المساهمة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 ببناء اقتصاد مزدهر ومجتمع حيوي.

- تطوير بنية تحتية مستدامة وفقاً لأعلى المعايير لدعم قطاعات الترفيه والسياحة والثقافة والرياضة في المملكة.

- تطوير أكثر من 35 موقعاً فريداً بحلول عام 2030.

- تعزيز مكانة المملكة، كمركز عالمي للفعاليات والأحداث المتنوعة.

- توفير بنية تحتية عالمية، تتيح الفرصة لتقديم برنامج متميز من الأحداث والأنشطة يلبي الطموحات الوطنية.

- تحقيق عوائد مالية دائمة، من أجل التنويع الاقتصادي تحقيق مستهدفات رؤية 2030 بتنويع مصادر الدخل غير النفطية للمملكة.

- نماذج هذه المشاريع المعارض الفنية والمسارح ومراكز المؤتمرات ومضامير سباق الخيول، وميادين الرماية وسباق السيارات، ومن المتوقع تسليم أول مشروع خلال هذا العام 2023.

- تأسيس بنية تحتية مستدامة تهدف إلى زيادة المساهمة الاقتصادية لقطاع السياحة من 3% من الناتج المحلي الإجمالي إلى 10% واستقطاب 100 مليون زائر بحلول عام 2030.

- تمحور عمل صندوق الفعاليات الاستثماري، حول تطوير وزيادة فرص الاستثمار المباشرة للشركات والبنوك العالمية، والمساهمة في إجمالي الناتج المحلي بما يعادل 28 مليار ريال بحلول عام 2045.

- تعزيز آفاق الشراكة والأعمال بين القطاعين العام والخاص وتأمين البيئة الداعمة لصناعة الشراكات الاستراتيجية، وزيادة حجم الفرص الوظيفية للمواطنين.

- تتناغم أعمال وأنشطة صندوق الفعاليات الاستثماري، مع استراتيجية صندوق التنمية الوطني، والتي تهدف إلى أن يكون الصندوق قوة دفع ومحرك أساسي للأهداف الاقتصادية والاجتماعية لرؤية المملكة 2030.

قراءة 30 مرات