كورتوا أعاد الاعتبار لنفسه

لم يحقق تيبوا كورتوا حارس مرمى ريال مدريد البداية التي كان الجميع ينتظرها، وتعرض لانتقادات كثيرة بعد هفوات ارتكبها في أولى مباريات الدوري الإسباني.

لكن الشخصية القوية التي يمتلكها الدولي البلجيكي قادته للعودة بقوة ليتصدر أفضل الحراس في الدوري الإسباني.

كان كورتوا أحد الأسباب الرئيسية لفوز ريال مدريد بالكلاسيكو على حساب الغريم برشلونة، بفضل تصدياته الرائعة وحفاظه على نظافة شباكه.

وخاض كورتوا 31 مباراة مع ريال مدريد هذا الموسم في جميع المسابقات، تلقت شباكه خلالها 24 هدفاً، وحافظ على نظافة شباكه 16 مرة.

ويكافح البلجيكي من أجل الفوز بجائزة زامورا، التي احتكرها يان أوبلاك حارس مرمى أتلتيكو مدريد، آخر 4 أعوام.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى