تحذير
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 2525

الفتح بطل السوبر السعودي في نسخته الأولى

مكة المكرمة - واس : رعى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة مساء أمس ، وبحضور رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم أحمد بن عيد الحربي مباراة بطولة السوبر السعودي بين بطل مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال فريق الاتحاد ، وبطل دوري زين فريق الفتح وذلك بمدينة الملك عبد العزيز الرياضية بالشرائع في مكة المكرمة ، حيث انتهت المباراة بفوز فريق الفتح بثلاثة أهداف مقابل هدفين لنادي الاتحاد .
وكانت المباراة قد انتهت بوقتها الأصلي بالتعادل بهدفين لكلا الفريقين ، وفي الأشواط الإضافية تمكن فريق الفتح من تسجيل الهدف الثالث في الشوط الإضافي الثاني.
وعقب المباراة قام حكّام المباراة والمراقبون بالسلام على سمو أمير منطقة مكة المكرمة واستلام ميدالياتهم ، ثم سلّم سموه أعضاء فريق نادي الاتحاد الميداليات الفضية ومكافأة المركز الثاني.
بعدها سلّم سموه أعضاء فريق نادي الفتح الميداليات الذهبية ومكافأة المركز الأول.
وفي الختام سلّم سمو الأمير خالد الفيصل كأس البطولة لقائد فريق الفتح المحترف البرازيلي التون جوزيه.

عقب ذلك أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل في تصريح صحفي أن استاد الملك عبد الله بن عبد العزيز بجدة هو هدية كبيرة من خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - لأبنائه في هذه المنطقة وفي مدينة جدة وللرياضة ككل في المملكة العربية السعودية ، مضيفا سموه أن الملعب يعد من الملاعب الرائعة ليس فقط على مستوى المملكة وإنما على مستوى العالم.
وعن موعد افتتاح الملعب قال سموه // لا أحب أن أعلن عن أمر لم يعلن عنه من أصحاب الاختصاص ، أما متى ينتهي وكيف يكون الافتتاح فأترك هذا لرعاية الشباب واتحاد كرة القدم //.
و عبر سموه عن سعادته بمستوى المباراة وخاصة أنها تأتي في بداية الموسم الرياضي ، لافتا سموه النظر إلى أن فريق الفتح كان أكثر لياقة في الملعب ويستحق الفوز ، وأن نادي الاتحاد حاول قدر الإمكان ولكنه ليس مكتملا من الناحية اللياقية ولا من اللاعبين الأجانب حيث لم يشاركوا مع فريق الاتحاد حتى الآن كما نقل إليه من إدارة الفريق .
وحث سموه جميع الأندية في المملكة أن تهتم بمستقبلها وأن المستقبل دائما للشباب وقال // إذا لم تعد فريقا جيدا من الشباب فلن يكون لناديك مستقبل ، فالاهتمام بالشباب يجب أن يكون أولى اهتمامات الإدارة ولا يعتمدون فقط على النجوم اللامعة في موسم من المواسم لأنهم لن يستمروا طوال العمر وهم بنفس مستوى اللياقة والنجومية فلا بد أن يكون هناك بديل من الشباب وكما رأينا في جميع منتخبات العالم كالبرازيل مثلا في هذا العام حقق نتائج رائعة بفريق كلهم من الشباب فلابد من الاعتماد على الشباب إذا كنا نريد أن نرقى بمستوى كرة القدم في المملكة سواء في المنتخب أو الأندية // .

Last modified onالإثنين, 19 آب/أغسطس 2013 12:57

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى