محمد رشاد ينفي تعرّض مي حلمي لجلطة بعد الخلاف الذي ألغى الزّفاف!

محمد رشاد ومي حلمي

تناقلت خلال الساعات الماضية العديد من المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، قصة انفصال الفنّان المصري محمد رشاد والإعلامية مي حلمي قبل الزفاف بلحظات، وذلك بسبب خلاف حاد نشب بينهما لم يصرّح أي منهما عن طبيعته وأسبابه.

وفيما بعد، انتشر خبر مُحزن وصادم يفيد بأن الإعلامية مي حلمي نُقلت إلى المشفى بعدما تم إلغاء الزفاف، حيث أن الأطباء كان لديهم اشتباه بحدوث جلطة في المخ أو القلب، وتداولت بعض المواقع صورة لها من داخل غرفة المستشفى وكانت في حال لا تحسد عليه أبدًا.

ولحسن الحظ، أن جميع تلك الأخبار المتعلقة بمي حلمي ووعكتها الصحية تم نفيها بشكل رسمي من قبل محمد رشاد عبر حسابه على موقع إنستغرام، وذلك بعدما فقد صبره ولم يتحمّل البقاء صامتًا دون رد على اتهامات الإعلامية ريهام السعيد حين تناولت واقعة الزفاف المُلغى خلال برنامجها وألقت اللوم عليه بشكل كبير قبل أن يكون لديها المعلومات والأسباب الكافية للحديث عن الأمر.

الجدير بالذكر، أن محمد رشاد ومي حلمي انفصلا قبل الزفاف بساعات فقط، وفي البداية توقع الجميع بأن السبب هو حدوث حالة وفاة لإحدى العائلتين، إلّا أنه بحسب ما قاله رشاد مؤخرًا فإن السبب الحقيقي هو خلاف لم يذكر تفاصيله وأسبابه.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى