باناسونيك تفض شراكتها مع تسلا في تصنيع ألواح الخلايا الشمسية

باناسونيك تفض شراكتها مع تسلا في تصنيع ألواح الخلايا الشمسية

أعلنت شركة باناسونيك عن إلغاء تعاونها مع شركة السيارات الكهربائية تسلا لبناء لوحات الطاقة الشمسية في مصنع الأخيرة Gigafactory 2 المقام في ولاية نيويورك، مما يعني أن الشركة اليابانية لن

تساهم في بناء “Tesla Solar Roof” لكن هذا لن يؤثر على شراكتهما في بناء بطاريات السيارات الكهربائية كما أفادت الشركة.

وقالت باناسونيك أن قرارها بفض الشراكة مع تسلا في بناء لوحات الخلايا الشمسية جاء من باب جعل عملياتها للطاقة الشمية العالمية أكثر تنظيماً وانسيابية، ولن يؤثر قرارها على التعاون القائم بينها وتسلا في حقل تصنيع بطاريات السيارات الكهربائية.

مضيقةً إلى أن شركة تسلا تخطط لتوظيف كوادر مؤهلة جديدة في مدينة بوفالو الأمريكية لدعم عمليات تصنيع الطاقة والخلايا الشمسية؛ فيما  ستستمر هي في تسويق خلاياها الشمسية تحت شعار علامتها التجارية باناسونيك وتساعد تسلا في الحصول على طاقم العمل جديد والمؤهل.

وفي تقرير أخر من وكالة رويترز أشار إلى دعم ولاية نيويورك لشركة تسلا بمبلغ 750 مليون دولار لمشروع مصانع Gigafactory على أن تقوم الشركة باستثمار 5 مليارات دولار في الولاية على مدار عقد من الزمن وتوفر 1,460 فرصة عمل في مدينة بوفالو.

لكن في حال فشل الشركة في تحقيق الهدف المتفق عليه سيتم تغريمها 41 مليون دولار حيث دارت الشكوك حول عدم مقدرة الإيفاء بالشرط في ظل انسحاب باناسونيك من عمليات الطاقة الشمسية، إلا أن تسلا أكدت على أن قرار الشركة اليابانية لم يأت بتبعيات سلبية عليها وأن عمليات تصنيع البطاريات الكهربائية المشتركة بينهما لا تزال قائمة.


المصدر

Engadget

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى