باحثون يحددون الإنزيم المسؤول عن الرائحة الكريهة للجسم

باحثون يحددون الإنزيم المسؤول عن الرائحة الكريهة للجسم

تمكن باحثون في عام 2020، من تم تحديد السبب الكيميائي وراء رائحة الجسم، وذلك بعد العثور على إنزيم مصنوع من البكتيريا الموجودة في الإبطين لدى البشر، والذي ينتج الرائحة الكريهة التي نعرفها باسم BO (Body Odor).

ويطلق عليها اسم "إنزيم بو"، وهي مصنوعة من بكتيريا تسمى المكورات العنقودية هومينيس التي ورثها البشر من أسلافنا القدماء المنقرضين الآن.

واستطاع باحثون من جامعة يورك مع شركة يونيليفر، من الوصول الى السبب وراء رائحة الجسم الكريهة، قائلين: "لقد ورثناها من أسلافنا الأكثر بدائية والآن البكتيريا ذات الرائحة الكريهة تعيش في الإبطين".

اقرأ أيضا| باحثون يطورون «علكة» تقلل الإصابة بفيروس كورونا

وقال الدكتور جوردون جيمس، من شركة يونيليفر: "كان هذا البحث مهماً جداً بالنسبة لنا، وكان من الرائع اكتشاف وجود إنزيم رئيسي مكون للرائحة في عدد قليل من بكتيريا الإبط، وبأنه تطور هناك منذ عشرات الملايين من السنين."

وأكد الأكاديميون أنهم يمكنهم إنشاء مزيلات الروائح التي تحيد الإنزيم، وبالتالي القضاء على رائحة الجسد الكريهة BO، وذلك من خلال تحديد مركب الرائحة المحدد.

واضافت الدكتورة ميشيل رودن، من قسم علم الأحياء بجامعة يورك قائله: "لقد سمح لنا حل بنية إنزيم بو بتحديد الخطوة الجزيئية داخل بعض البكتيريا التي تصنع جزيئات الرائحة".

واثبتت الدراسة، أن السلائف الكيميائية عديمة الرائحة التي تفرز من الغدد يتم تقطيعها بواسطة الإنزيم، وذلك ليحول المواد الكيميائية غير الضارة والخالية من الرائحة إلى كحول ثيوالكوول، والتي يصفها الباحثون بأنها أكثر المواد المتطايرة نفاذة في العرق على الرغم من العثور عليها فقط في مستويات قليلة، وذلك وفقا لما نشرته مجلة Scientific Reports.

 

وسائط

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى