الإجهاد وخلل الغدة الدرقية من أسباب السمنة وتساقط الشعر

الإجهاد وخلل الغدة الدرقية من أسباب السمنة وتساقط الشعر

السمنة قد تكون من أسباب تساقط الشعر، فالشخص الذي يعاني من زيادة الوزن لا يتناول غالبا الأطعمة الغنية بالفيتامينات الهامة التي يحتاجها الجسم، مما يعرضه لتساقط الشعر، ووفقا للتقرير المنشور عبر موقع " healthline"، فهناك بعض الأمراض ترتبط بالسمنة وتساقط الشعر، ومنها:

الإجهاد:

السمنة مرتبطة بالإجهاد، فقد يحدث الصلع المبكر عند الذكور والإناث في جيل الشباب بسبب الإجهاد، وتعد عادات الأكل ونمط الحياة غير الصحي، والتغييرات الهرمونية، والتدخين ، واختلال التوازن الغذائي في النظام الغذائي، جميعها أسباب للإجهاد وتساقط الشعر.

الهرمونات:

تؤدي السمنة إلى عدم توازن الهرمونات ويصبح الإستروجين الزائد هو السبب في تساقط الشعر والسمنة.

مشاكل الغدة الدرقية:

إذا كانت الغدة الدرقية لديك ضعيفة النشاط فقد يؤدي ذلك إلى زيادة الوزن وتساقط الشعر، ويجب أن تكون النساء في الثلاثينيات من العمر يقظات بشكل خاص بشأن مستويات الغدة الدرقية.

مرض السكري:

تسبب السمنة مرض السكري الذي يؤدي بدوره إلى تساقط الشعر، ويؤدي ارتفاع مستوىاته في الدم إلى إعاقة الدورة الدموية وبالتالي لا يحصل شعرك على التغذية الكافية، وهذا يسبب اضطراب في وظيفة إعادة نمو الشعر وبالتالي يسبب ترقق الشعر وتساقطه.

أمراض القلب:

أثبتت الدراسات أن أمراض القلب تسبب تساقط الشعر والسمنة تسبب أمراض القلب، ولذا يؤدي ضعف القلب وضعف الدورة الدموية إلى تقييد تدفق الدم إلى البصيلات، مما يعيق قدرتها على نمو الشعر.

وسائط

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى