مفتي المملكة يؤكد على أهمية اللقاءات بين القيادات الإسلامية للتشاور بما يخدم الإسلام والمسلمين

مفتي المملكة يؤكد على أهمية اللقاءات بين القيادات الإسلامية للتشاور بما يخدم الإسلام والمسلمين

الجزيرة - واس:

استقبل سماحة المفتي العام للمملكة رئيس هيئة كبار العلماء الرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ في مكتبه بمقر الرئاسة أمس رئيس مجلس علماء باكستان الشيخ حافظ محمد طاهر أشرفي والوفد المرافق له الذي يزور المملكة حالياً.

وأكد سماحته خلال الاستقبال أهمية مثل هذه اللقاءات بين القيادات الإسلامية للتشاور والتعاون فيما بينهم حول ما يخدم الإسلام والمسلمين. كما استقبل سماحة المفتي العام للمملكة رئيس هيئة كبار العلماء الرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ في مكتبه بمقر الرئاسة أمس معالي وزير الشؤون الإسلامية والثقافة والأوقاف الجيبوتي مؤمن حسن بري والوفد المرافق له الذي يزور المملكة حالياً. وأكد سماحته خلال الاستقبال أهمية مثل هذه اللقاءات بين القيادات الإسلامية للتشاور والتعاون فيما بينهم حول ما يخدم الإسلام والمسلمين وطرح القضايا ذات الاهتمام المشترك. من جانبه نوه معالي وزير الشؤون الإسلامية والثقافة والأوقاف الجيبوتي، بالمكانة الرفيعة التي يحتلها علماء المملكة بما حباهم الله به من علم غزير وحكمة بالغة، مثمناً ما تقوم به وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد من جهود دعوية في جيبوتي ودورها في تعليم القرآن الكريم عبر المراكز وحلقات المساجد بقيادة معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ ، مشيداً بالبرنامج التنفيذي الذي تم توقيعه مع الوزارة الذي سيحقق بإذن الله نتائج مثمرة لخدمة الدعوة إلى الله وفق منهج وسطي معتدل. مما يذكر أن معالي الوزير الجيبوتي والوفد المرافق له قد زار جامعة الامام محمد بن سعود الإسلامية والمركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) ضمن برنامج الزيارات المعد له من قبل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى