تصعيد الأسد في إدلب شمال سوريا يطول الفلسطينيين

تصعيد الأسد في إدلب شمال سوريا يطول الفلسطينيين
تصعيد الأسد في إدلب شمال سوريا يطول الفلسطينيين
الجمعة 19 يوليو 2019

بيروت - واس:

أعلنت هيئة فلسطينيي سوريا للإغاثة والتنمية أن التصعيد العسكري لقوات نظام الأسد في محافظة إدلب شمال سوريا طال تجمعات اللاجئين الفلسطينيين في مدينة إدلب والمناطق المجاورة لها.

وأشارت الهيئة الفلسطينية في بيان أمس الخميس إلى نجاة ثلاث عائلات فلسطينية من الموت بأعجوبة بعد تعرّض البناء الذي يقطنونه في حي القصور بمدينة إدلب لقصف الطيران الحربي التابع لنظام الأسد خلال الساعات الماضية.

وأكدت أن معظم العائلات الفلسطينية النازحة من مخيمي اليرموك وخان الشيح قرب دمشق إلى محافظة إدلب، تعيش أوضاعًا انسانية صعبة بسبب قلة فرص العمل والأوضاع الأمنية نتيجة الغارات التي تطال المدينة.

وذكرت الهيئة التي تتخذ من بيروت مقراً لها، أن نظام الأسد يشن منذ أكثر من شهرين غارات يومية على عدة مناطق في إدلب وريفها تسببت بمقتل عشرات المدنيين الفلسطينيين كانت آخرها مجزرة بلدة معرشورين بريف إدلب قبل يومين والتي راح ضحيتها 12 مدنياً بينهم نساء وأطفال.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى

Joomla Templates designed by GavickPro