«عدن أجمل» للحد من أضرار السيول

«عدن أجمل» للحد من أضرار السيول

واس - «الجزيرة»:

حققت حملة البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن «عدن أجمل» للنظافة والإصحاح البيئي نتائج إيجابية في أسبوعها الأول بالعاصمة المؤقتة عدن رغم تزامنها مع الحالة المطرية التي شهدتها أجزاء من المحافظة، وأعقبت أضرارًا في الطرقات والأحياء من جراء الأمطار والسيول.

واستهدفت حملة «عدن أجمل» نظافة الشوارع الفرعية والرئيسة والأحياء السكنية عبر معدات وآليات البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، التي تعمل على مدى ساعات يوميًّا.

ويعمل في الحملة أكثر من 300 مشارك، و12 مراقبًا ميدانيًّا، و80 مشاركًا من فِرق منظمات المجتمع المدني، و40 عضوًا من المزارعين.

وأعد البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن خطة طوارئ لرفع مخلفات السيول، وسَحْب تجمعات مياه الأمطار وفقًا للاحتياج الميداني للمناطق الأكثر تضررًا، وذلك عبر توفير الآليات والمعدات اللازمة؛ إذ تم دعم الحملة بـ9 صهاريج مخصصة لذلك فقط، إضافة إلى شق وفتح الطرقات والشوارع الرئيسة والفرعية والأحياء المتضررة التي أعادت للحياة طبيعتها في الأحياء المستهدفة.

وبدت العاصمة المؤقتة عدن فعلاً أجمل؛ إذ تنفست الحياة عقب حملة النظافة والإصحاح البيئي وحملة رفع مخلفات السيول والتجمعات المائية، اللتين نتج منهما رفع ما يزيد على 4000 متر مكعب من المخلفات المتراكمة، وسَحْب وتصريف 275 ألف لتر من مياه السيول.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى