صحيفة امريكيه: "داعش" قادر على أن يهز بغداد ويشل حركتها

"داعش" قادر على أن يهز بغداد ويشل حركتها - ارشيف

ذكرت صحيفة أمريكية، إن الهجمات التي شنها تنظيم "داعش" على بغداد، أمس الأحد، توضح أن هذا التنظيم ما يزال لديه القدرة على شل حركة العاصمة وهزها بالكامل.


وفجر تنظيم داعش سيارتين في مدينة الصدر شرق بغداد، أمس الأحد؛ ما أدى إلى مصرع 70 شخصاً وإصابة العشرات، ونقلت صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية عن مصدر في وزارة الدفاع العراقية قوله إن التنظيم شن هجوماً بست سيارات مفخخة على منطقة أبو غريب غرب العاصمة بغداد، ونجح التنظيم في الاستيلاء على صومعة حبوب.


وأشارت الواشنطن بوست إلى أن هجوم أبو غريب يعد الأكثر أهمية منذ أكثر من عام، كما أنه جاء رغم الحديث عن استعدادات القوات الأمنية العراقية لإبعاد التنظيم عن مناطق غرب العاصمة بغداد.


وفقد قرابة التنظيم نحو 30% من الأراضي التي كان يسيطر عليها منذ أن بدأت عملياته للسيطرة على الأرض عام 2014، حيث اعتبر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أن ما قام به التنظيم، جاء نتيجة الضغط الذي يتعرض له التنظيم.


وتظهر العمليات الأخيرة التي شنها التنظيم قدرته على شن عمليات كبيرة، وشل الحركة في العاصمة، في وقت يجري التخطيط فيه لاستعادة مدينة الفلوجة الواقعة على بعد نحو 50 كيلومتراً إلى الغرب من بغداد، كما تجري خطط موسعة لاستعادة مدينة الموصل في شمال العراق التي سيطر عليها التنظيم منذ يونيو/حزيران عام 2014.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى