تحطم طائرة للنظام السوري ووفده يعود للمحادثات الاثنين

قال تنظيم الدولة الإسلامية إن طائرة أسقطت

قال وفد الحكومة السورية في جنيف يوم الجمعة إنه بحث القضايا الإنسانية مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة وسيجتمع معه مجددا يوم الاثنين.

وكان رئيس وفد الحكومة بشار الجعفري يتحدث إلى الصحفيين في جنيف عقب محادثات مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستافان دي ميستورا بعد أن علقت الهيئة العليا للمفاوضات الممثل الرئيسي للمعارضة مشاركتها في المحادثات الرسمية وغادرت المدينة السويسرية.

واتهم الجعفري قطر وتركيا والسعودية برعاية الإرهاب في سوريا وندد بالعقوبات غير القانونية التي تفرضها القوى الكبرى على بلاده.

وأضاف أن هذا يشمل مقاطعة البنوك السورية ومنع الاستثمار في سوريا مشيرا إلى أن الاستثمار الوحيد في سوريا على ما يبدو هو الاستثمار في الإرهاب وقال إن هذا يبدو مشروعا ناجحا.

في الغضون قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرة حربية تحطمت جنوب غربي دمشق يوم الجمعة وليس واضحا ما إذا كانت نيران مقاتلي المعارضة هي التي أسقطتها أم أنها أصيبت بخلل فني.

وأضاف المرصد أن الطائرة تحطمت جنوب غربي مطار دمشق بعد أن حلقت فوق أراض تسيطر عليها الدولة الإسلامية. ولم يتضح مصير الطيار.

وفي وقت سابق قال تنظيم الدولة الإسلامية إن طائرة أسقطت. ولم يتسن التحقق مما ذكره من مصدر مستقل.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى