السعودية تنفي صحة تصريحات منسوبة للجبير حول بقاء الاسد

وزير الخارجية السعودي عادل الجبير

نفت الرياض صحة تصريحات نسبتها وسائل اعلام الى وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بشأن موقف المملكة من الرئيس السوري بشار الاسد، مؤكدة انها

لا ترى له مكانا في مستقبل سوريا.

أوضح مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية "عدم دقة" ما نسبته بعض وسائل الإعلام لوزير الخارجية عادل الجبير.

ونقلت وكالة الانباء السعودية عن المصدر قوله "موقف المملكة الثابت من الأزمة السورية، وعلى الحل القائم على مبادئ إعلان (جنيف 1) وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، الذي ينص على تشكيل هيئة انتقالية للحكم تتولى إدارة شؤون البلاد، وصياغة دستور جديد لسوريا، والتحضير للانتخابات لوضع مستقبلٍ جديدٍ لسوريا لا مكان فيه لبشار الأسد".

كما أكد المصدر دعم المملكة للهيئة التنسيقية العليا للمفاوضات، والإجراءات التي تنظر فيها لتوسيع مشاركة أعضائها، وتوحيد صف المعارضة.

وكانت فضائية "روسيا اليوم" نقلت عن مصدر في المعارضة السورية أن وزير الخارجية السعودي أبلغ الهيئة العليا للمفاوضات أن الرئيس السوري باق.

وحسب المصدر قال الجبير للمعارضة أن على الهيئة الخروج برؤية جديدة وإلا ستبحث الدول عن حل لسوريا من غير المعارضة، منوها بأن الوقائع تؤكد أنه لم يعد ممكنا خروج الأسد في بداية المرحلة الانتقالية، "وأننا يجب أن نبحث مدة بقائه في المرحلة الانتقالية وصلاحياته في تلك المرحلة".

كما نقل عن مصدر في المعارضة السورية أن مؤتمر الرياض المقبل سيعلن نهاية دور رياض حجاب.

وكانت الهيئة العليا للمفاوضات أعلنت عن تشكيل لجنة خاصة للتحضير لعقد مؤتمرها بالرياض وتأمين سبل نجاحه.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى