وفاة قيادي من حماس بإصابة في الرأس أثناء تفقد سلاحه

عماد العلمي

أعلنت حماس، صباح الثلاثاء، وفاة القيادي في الحركة، #عماد_العلمي، الذي كان أصيب قبل ثلاثة أسابيع برصاص في #الرأس أثناء تفقده سلاحه الشخصي في منزله في قطاع غزة.

وأكد حازم قاسم الناطق باسم حماس "وفاة القيادي في الحركة العلمي متأثرا بإصابته قبل ثلاثة أسابيع".

وقالت حركة حماس في بيان إن القيادي "وافته المنية صباح الثلاثاء".

وكانت حركة #حماس قد أعلنت إصابة العلمي بالرصاص في رأسه أثناء تفقده سلاحه في منزله يوم 9 كانون الثاني/يناير. وأكد مصدر طبي حينذاك أن حالته حرجة.

والعلمي عاد إلى القطاع في 2012، وهو في الأصل من سكان مدينة غ#زة، لكنه أقام في الخارج وخصوصا في #سوريا نحو 23 عاما بعد أن أبعدته إسرائيل خارج الأراضي الفلسطينية.

وكان العلمي أول ممثل لحماس في #إيران، وعضوا في المكتب السياسي للحركة، ونائبا لرئيس الحركة في غزة، إسماعيل هنية ،خلال الدورة الانتخابية السابقة، بحسب موقع حماس الإلكتروني.

وأصيب في غارة إسرائيلية خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة في نهاية عام 2014 أدت إلى بتر قدمه اليمنى.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى