السبت, ديسمبر 03, 2022
الإثنين, 21 November 2022 06:00

70 طائرة تركية تقتل 30 مقاتلاً كردياً وسورياً

أطلقت تركيا ليل السبت - الأحد، عملية جوية، شاركت فيها 70 مقاتلة، شمال سوريا والعراق استهدفت مواقع «قوات سوريا الديمقراطية» (قسد) وقوات النظامَ السوري في حلب وشمال الرقة والحسكة، وركَّزت بشكل كبير على مدينة عين العرب (كوباني) إلى جانب مواقع «حزب العمال الكردستاني» في إقليم كردستان العراق، ما أدَّى إلى مقتل أكثر من 30 عنصراً حزبياً ونظامياً.

وجاءت العملية العسكرية، التي أطلقت عليها وزارة الدفاع التركية في بيان، أمس، اسم «المخلب – السيف»، رداً على تفجير «شارع الاستقلال» بمنطقة تقسيم في إسطنبول، الأحد في 13 نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي، ونفذته سورية تُدعى أحلام البشير، وشارك في تخطيطه وتنفيذه عدد من السوريين حصلوا على دعم لوجيستي من بعض الأتراك، ونسبته تركيا إلى «حزب العمال الكردستاني» وذراعه السورية «وحدات حماية الشعب الكردية»، التي تعتبر أكبر مكونات «قسد».

وقال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، في تصريحات من داخل غرفة العمليات التابعة للقوات الجوية التركية، إنَّه «تم تدمير أوكار للإرهابيين بعملية (المخلب – السيف) الجوية، شمال سوريا والعراق، وتحقيق إصابات مباشرة في مقرات لتنظيمي (حزب العمال الكردستاني) و(وحدات حماية الشعب الكردية) الإرهابيين».

وحيالَ الصمت الذي تلوذ به الحكومة الاتحادية في بغداد، دعا النائب الثاني لرئيس البرلمان الاتحادي عن «الحزب الديمقراطي الكردستاني» شاخوان عبد الله الحكومةَ الاتحادية إلى منع «العدوان». وقال لوسائل إعلام كردية: «يجب على الحكومة العراقية استخدامَ سلطاتها لمنع العدوان الإيراني والتركي على الأراضي العراقية وإقليم كردستان».
...المزيد

قراءة 53 مرات

وسائط